مشاركة فـعالة من مبرة الآل والأصحاب في "معرض تونس الدولي للكتاب


" الجبالي " نثمن المشاركات الكويتية " المتميزة " في دورة هذا العام ".

الجبالي " للكويت دور ريادي وتاريخي في الصحوة العربية في المجالات الثقافية والفكرية والعلمية ".

الشطي " حرصنا على المشاركة وتوصيل رسالتنا إلى إخواننا بتونس ".

بسيوني " إقبال الزوار على جناحنا بالمعرض دليل قاطع على تأثيرنا الطيب وسمو رسالتنا ".

انطلاقاً من حرص مبرة الآل والأصحاب على الحضور الفعال والمميز في النشاطات الثقافية داخل دولة الكويت وخارجها, شاركت المبرة في " معرض تونس الدولي للكتاب " تحت رعاية رئيس الحكومة التونسية الموقت حمادي الجبالي والذي تنظمه وزارة الثقافة التونسية بمشاركة 317 عارضا من 24 دولة عربية وأجنبية من بينها دولة الكويت .

وعن المشاركة بالمعرض قال رئيس المبرة أ.خليل ناصر الشطي " نحرص دائماً على المشاركة وتقديم كل ما هو مفيد وجديد للقراء اللذين هم في تزايد مستمر بفضل الوعي الذي تنشره مثل هذه المعارض ،وانه يسعدنا مشاركتنا في هذا المعرض الضخم الذي تنظمه مشكوره وزارة الثقافة التونسية ".

وأشاد الشطي بأهمية مثل هذه المعارض لمبرة الآل والأصحاب ولجميع الهيئات والجمعيات الإسلامية والمؤسسات ودور النشر وغيرها داخل الكويت وخارجها , وإتاحة الفرصة لالتقاء القاري بالجهات المشاركة والتعرف على كل ما هو جديد ومفيد من الكتب والإصدارات المتنوعة تحت سقف واحد وبدون عناء وهدر للوقت, فتعد المعارض حلقة الوصل بين القارئ والكتاب وتواصل للحضارات.

ومن المشرف لنا إشادة رئيس الحكومة التونسية المؤقت حمادي الجبالي على دور الكويت الريادي والتاريخي في الصحوة العربية في المجالات الثقافية والفكرية والعلمية ، وتقدم الاسهامات الفكرية والمعرفية والثقافية بالكتابات والإصدارات عندما كان العالم العربي غارقا في الدكتاتوريات".

وثمن المشاركة الكويتية "المتميزة" في دورة هذا العام للمعرض بتونس معربا عن تمنياته "للكويت وشعبها بمزيد التوفيق والتقدم في هذا المجال".

وتقدم رئيس المبرة بجزيل الشكر للسيد حمادي الجبالي على رعايته الكريمة التي تدل على مدي اهتمامه بنشر العلوم والثقافة بين الشعوب, كما تقدم بالشكر الجزيل إلى جميع القائمين على نجاح هذا المعرض الثقافي الضخم الذي يضم العديد من الجمعيات الإسلامية والثقافية والإبداعية والمؤسسات الحكومية ودور النشر من العديد من بلدان العالم.

ومن جهتهم أعرب كل من الشيخ عمرو بسيوني والشيخ خالد العنزي وعبدالعزيز العنزي ممثلي المبرة في المعرض عن سعادتهم بالإقبال الملحوظ على إصدارات المبرة ، ومدى تأييد زوار المعرض على فكرة إنشاء المبرة وتواجدها المميز داخل المعرض، والسعي نحو مهمة سامية تعنى بتراث الآل والأصحاب بما يستحقه التراث العظيم والهدي الكريم الذي تركوه ، والتي تجلي العلاقة الحميمة بين الآل والأصحاب والمحافظة على وحدة الأمة بما يصحح بعض المفاهيم الخاطئة في الجانب العقدي والتاريخي التي يغذيها المتطرفون ولكن تعالجها عملية التنوير والتثقيف القائمة على الوسطية والتسامح والأخوة .

tunsia_003.jpg

 

tunsia_002.jpg


شارك الموضوع :   |